إلهنا العزيز في السماء و الأرض

إننا خليقتك .. إننا مِنكَ و إليك كما تخبرنا .. فلماذا لم نعد نستشعر ذلك؟

وقد وجد الظالون من خليقتك ي إلهِ العزيز و العزيز جداً طريقتهم ليشعروننا بذلك كما تعلم و خرجوا علينا بتشريعات و نواميس بعضها مِنك و بعضها عليك حتى وصل الحال أن تعددت الألهة و أنت الوحيد الذي لاشريك لك كما يُفترض.

و أنا مِن خليقتك ي إلهِ العزيز  أجهر أنني أضعف كثيراً من أن  أكفر بوجودك و قد حاولت و فشلت ,حتى عندما جبت شوارع بنغازي ذاهباً و إيابً باحثاً عنك ,, وجدتك في قلبي ,, ثابتاً فيه كثبات الغرسة في الأرض  ,, و المشكلة بدأت كما تعلم عندما أذنت للحالة الذهانية المسماة “الشيطان” أن تتحكم في عقلي . و الحل كان دائماً  عند المردين إذا أرشدونني للعزلة و كان فيها ما كان من لقاءات جميلة بيك و إنك إذا تحملنا بين كفيك بحرص شديد إلا أن ذهانية الشيطان تجبرنا على أن نقفز منهما و نختارها.وقد وجدت في ذلك معنى الفرق بين العبودية و العبادة إذا أننا عبادك وليس عبيدك فقد غرست فينا و وهبتنا حرية الإختيار حتى ولو كان إختيار القفز من بين كفيك إلى أحضان الدنيا.

و العالم أصبح مكاناً أسوء للعيش و أبناء خليفتك في الأرض أدم قد جعلوها جحيماً و القيمة لنا كمجموعة منَ البشر أصبحت تساوي أعداد براميل من بول أسود أو وريقات شجر أخذ ثمنها يقلب العالم رأس على عقب و القيمة الفعلية لهذه الأوراق و البراميل لا تساوي شيئاً حقيقياً غير أننا إبتعدنا بطريقة مرعبة عن اللاملموس لنجد انفسنا في عالم لا يؤمن إلا بما هو ملموس إلى المادية اللعينة دون أدنى محاولة للحفاظ على الإرث البشري الذي خُلقنا به في الأصل و الذي كان يجعل فارقاً كبيراً بيننا و بين الحيوانات و البهوميات.

و فجأة بُعيد إنفجار حالة العالم الملموس و المادي أصحبت مأخذ المفاهيم كالحب و الرحمة و الإحترام تتغير نحو أفق مادي غريب فـ الدولة الضعيفة لا يرحمها أحد و الدولة القوية لا يحبها أحد و الدولة الفقيرة لا يحترمها أحد و كذلك طٌبقت مفاهيم الإحترام و الحب و الرحمة على البشر أنفسهم.

و نحن ماتبقى مِن عبادك في ليبيا ي إلهِ العزيز إذا بلغ سيل الحال فينا زباه و أيعنت رؤوسنا منتظرة القطاف نستشعر في أنفسنا و عقولنا التي هي خليقتك من الأساس بعض الإمتعاض عن ماوصلنا إليه ولا نعلم في حقيقة الأمر إن كنا رمينا بأنفسنا إلى تهلكة أو التهلكة أم نحن في حال الصابرين و بشرتهم أم هي جزية المحسنين التي وعدت.

 

Advertisements